مقر حزب الخضر الفرنسي يحتضن محاضرة حول القضية الصحراوية والمعركة القانونيو لمعتقلي “أكديم إزيك”

unnamed-5

باريس (فرنسا)- احتضن فرع حزب الخضر الفرنسي  بالمقاطعة الحادية عشر بباريس، مساء أمس الثلاثاء، محاضرة حول القضية الصحراوية، نشطها كل من الناشطة الحقوقية، كلود مونجان، رئيسة جمعية أصدقاء الجمهورية الصحراوية “لجنة ڤال دو مارن”، وإنغريد ميتون، عضو هيئة دفاع معتقلي مجموعة “أكديم إزيك”.

unnamed-3وفي مستهل كلمتها قدمت كلود مونجان عرضا حول قضية الصحراء الغربية بدء من الإستعمار الإسباني وصولا إلى الاحتلال المغربي وما رافقه من انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان (اغتيالات، اختطافات، تعذيب نفسي وجسدي ومحاكمات صورية…) مستدلة بآخر مجازر النظام المغربي في حق الصحراويين بمخيم “أكديم إزيك” التي أدانتها كل المنظمات والهيئات الدولية؛ إضافة إلى ظروف عيش اللاجئين الصحراويين بالمخيمات وكيفية تسيير شؤونهم عبر مؤسسات الدولة الصحراوية.

unnamedمن جهتها تطرقت الأستاذة إنغريد ميتون إلى محاكمة مجموعة “أكديم إزيك” الأخيرة وكل ما شابها من تجاوزات، إضافة إلى قرار لجنة مناهضة التعذيب بالأمم المتحدة التي أدانت المملكة المغربية على خلفية الشكوى التي رفعتها منظمة “أكاط” حول التعذيب نيابة عن المعتقل السياسي الصحراوي النعمة أصفاري ورفاقه مجموعة “أكديم إزيك” بعد رفض المحاكم الفرنسية قبول الشكوى بعد ضغط من قبل السلطات الفرنسية المنحازة والداعمة للدولة المغربية.

كما  قدمت كذلك عرضا حول التجاوزات القانونية بخصوص ملف المجموعة وإرغامهم على التوقيع على محاضر الشرطة والدرك تحت التعذيب والتي تم من خلالها الحكم أمام المحكمة العسكرية بأحكام تراوحت بين المؤبد وعشرين سنة سجنا.

لتختتم المحاضرة بعرض الفليم الوثائقي الجديد “قل لهم أنا موجود” الذي يحكي جزء من تجربة المناضل الحقوقي والمعتقل السياسي الصحراوي النعمة أصفاري وملحمة “أكديم إزيك” التاريخية، حيث نال إعجاب وتفاعل الحضور.

………

مراسلة: عالي الرُّوبيو

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *