ممثل جبهة البوليساريو بفرنسا يشارك إلى جانب وفدٍ رسمي فرنسي في حفل استقبال أطفال السلام بمنطقة گرڤلين

image1

گراڤلين (فرنسا)- بمخيم الأطفال أصدقاء العالم شمال فرنسا، أين يرفرف علم الجمهورية الصحراوية إلى جانب أعلام أزيد من ثلاثين دولة من القارات الخمس، حل ممثل جبهة البوليساريو بفرنسا، أبّي بشرايَ البشير، بدعوة من كريستيان هوگار المسؤول والمشرف على المخيم الصيفي في طبعته السادسة والعشرون بمدينة گرافلين، أين يقضي ما يزيد عن سبعة وخمسون طفلا صحراويا والطاقم المرافق لهم عطلتهم الصيفية ضمن برنامج “عطل في سلام” الذي تشرف عليه وزارة الشباب والرياضة الصحراوية.

ويشارك الدبلوماسي الصحراوي في الحفل الذي أقيم على شرف الأطفال المشاركين في هذه الطبعة إلى جانب كل من عمدة منطقة “دانكيرك” ورئيس بلدية “گراڤلين” بالإضافة إلى الأمين العام لمنظمة الإغاثة الشعبية وأعضاء عن كشافة فرنسا وعدد من أصدقاء الشعب الصحراوي من مختلف المناطق والمدن الفرنسية، حيث اطلعوا على أروقة المخيم ومدى جهازيتها لاحتضان مئات الأطفال القادمين من إثنين وثلاثين دولة من أجل قضاء عطلة الصيف.

وتخلل منصة الحفل مجموعة من الأنشطة والعروض قدم خلالها رسل السلام الصحراويين مجموعة من الوصلات الفنية من التراث والثقافة الحسانية حظيت بتفاعل كبير من قبل الحضور، أعقبتها مداخلة للوفود المشاركة في هذا الحدث أشادت بهذه الخطوة الإنسانية والتضامنية ذات الطابع الدولي الفريد.

مراسلة: عالي الرُوبيو/ فرنسا