باحث صحراوي متخصص في الدعاية الجهادية: “من الصعب جدا محو الانتاج الإعلامي للدولة الإسلامية” (مقابلة)

daech2

مدريد (إسبانيا)- قال الكاتب والباحث الصحراوي المتخصص في الدعاية الجهادية، البشير محمد لحسن، أنه “سيكون من الصعب جداً محو كل آثار الانتاج الإعلامي الغزير الذي أصدره تنظيم الدولة الإسلامية طيلة السنوات الخمسة عشر الماضية”.

وأضاف البشير محمد لحسن في تدوينة على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” تلخيصا لمقابلة مطولة أجرتها معه إذاعة “Radio5” الإسبانية حول إرث التنظيم الإعلامي: “نحن لا نتعامل فقط مع مقاطع فيديو أو صور معزولة يمكن إزالتها من الشبكة العنكبوتية بسهولة، بل أن تركة الجهاز الدعائي للتنظيم (الدولة الاسلامية) تُعَدُّ بعشرات الآلاف من المواد الإعلامية، ناهيك عن الكتب والدراسات ومختلف المراجع”.

وواصل قائلا: “باختصار يمكن وصف ذلك الكم الهائل من الإنتاج الإعلامي بالأدب الجهادي، الذي سيصعب التخلص منه بسهولة”.

المزيد من التفاصيل في المقابلة أسفله (باللغة الاسبانية):