إدارة سجن بوزكارن المغربي تنقل المعتقل السياسي الصحراوي عبد الله المرخي إلى المستشفى على نفقته الخاص وتعيده إلى زنزانته قبل إتمام الفحص

عبد الخالق المرخي

بوزكارن (المغرب)- نقلت إدارة السجن المحلي ببوزكارن المغربية، اليوم الأربعاء، المدافع عن حقوق الإنسان والسجين السياسي الصحراوي، عبد الخالق المرخي، إلى المستشفى العسكري بالمدينة المذكورة؛ وذلك حسبما أفاد به تجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان (كوديسا).

وحسب نفس المصدر، فقد ظل السجين السياسي الصحراوي، عبد الخالق المرخي، ينتظر ويخضع للعلاج لدى طبيب مختص في الأمراض الجلدية لمدة تجاوزت 03 ساعات قبل أن تتم إعادته وسط إجراءات مشددة إلى زنزانته داخل السجن.

ويضيف ذات المصدر نقلا عن إفادة عائلة المرخي، أن أبنها تم نقله إلى المستشفى المذكور لمتابعة العلاج على نفقته الخاصة بعد أن ظل لعدة شهور ينتظر فرصته في العلاج دون أن يحصل عليه، وهو ما اضطره إلى خوض إضراب مفتوح عن الطعام انتهى بنقله إلى المستشفى العسكري لمتابعة العلاج على نفقته الخاصة.

وللتذكير فإن السجين السياسي الصحراوي، عبد الخالق المرخي، وهو الكاتب العام لللجنة الصحراوية للدفاع عن حقوق الإنسان بكليميم/ جنوب المغرب، قد تعرض للإعتقال السياسي بتاريخ 29 أبريل 2014 بمدينة كليميم، وحوكم ابتدائيا واستئنافيا لدى غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بأكادير المغربية بـ04 سنوات سجنا نافذة بسبب نشاطه السياسي والنقابي والحقوقي.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *