ولاية العيون تحتضن يوما دراسيا للتحسيس بمخاطر الإيدز

123_10

ولاية العيون (مخيمات اللاجئين الصحراويين)– نظم اليوم بولاية العيون يومٌ للتحسيس بمخاطر مرض فقدان المناعة المكتسبة السيدا، بإشراف من وزارة الصحة العمومية بالتنسيق ولاية العيون وأطباء جزائريون، حيث خصص للتعريف بمخاطر هذا المرض الفتاك الذي يقتل سنويا أكثر مما تقتل الحروب والكوارث الطبيعية ويزداد عدد مرضاه سنويا رغم الإحصاءات التي تبشر العالم بتناقص المصابين سنويا في انتظار أن يقلب الشريط الأحمر إلى الأعلى حين اكتشاف علاج خاص به ينقذ البشرية من هذا الوباء الفتاك.

وقد خصص اليوم الدراسي للحديث عن مخاطر الداء وطرق انتقاله وكيفية التعامل مع المرضى، حيث تم التأكيد على ضرورة شمولية وانتشار التحسيس بهذا الداء.

ويعتبر يوم الإيدز العالمي أو اليوم العالمي لمكافحة الإيدز مناسبة سنوية عالمية يتم إحياؤها في 01 ديسمبر من كل عام، نتيجة قرار من منظمة الصحة العالمية، حيث شددت الجمعية العامة للأمم المتحدة على أهمية إحياء هذه المناسبة وذلك في قرارها 15/34 ويخصص لإحياء المناسبة والتوعية من مخاطر مرض الإيدز ومخاطر انتقال فيروس إتش آي في المسبب له، عن طريق استعمال أدوات حادة ملوثة دون اتخاذ طرق وقاية مناسبة أو عبر استعمال معدات وأدوات طبية ملوثة. كذلك طرق التعامل السليم والصحيح مع المصابين بالمرض أو الحاملين للفيروس الناقل له حيث يعاني العديد من منهم سواء من التمييز وأحيانا الاضطهاد لكونهم مصابين.

المصدر: وكالة الأنباء الصحراوية (واص)

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *