إختتام أشغال الاجتماع الموسع لأركان وإطارات جيش التحرير الشعبي الصحراوي ببلدة بئر لحلو المحررة

img-20180209-wa0011

بئر لحلو (الصحراء الغربية)- اختتمت مساء أمس الجمعة أشغال الاجتماع الموسع لأركان وإطارات جيش التحرير الشعبي الصحراوي، الذي عقد يومي 08 و09 فبراير الجاري ببلدة بئر لحلو بالأراضي الصحراوية المحررة، تحت شعار “جاهزية، تحكم وإصرار لفرض الانتصار”.

وفي كلمته بالمناسبة، أعرب الرئيس الصحراوي-القائد الأعلى للقوات المسلحة، إبراهيم غالي، عن جزيل الشكر والامتنان للناحية العسكرية الخامسة على حفاوة الاستقبال وحسن التنظيم الذي حظي به هذا الحدث، معبرا عن الفخر والاعتزاز بالتواجد في بلدة بئر لحلو المحررة التي تحتضن ضريح الشهيد محمد عبد العزيز، وهي المنطقة التي تم بها الإعلان عن قيام الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية على يد شهيد الكرامة والحرية الشهيد الولي مصطفى السيد.

من جهته، قدم مسؤول أمانة التنظيم السياسي لجبهة البوليساريو، حمة سلامة، محاضرة تناول خلالها برنامج العمل السياسي وأهميته على مستوى القاعدة الشعبية وجيش التحرير الشعبي الصحراوي.

وتناول وزير الخارجية الصحراوي، محمد سالم السالك، في محاضرة أخرى أهمية العمل الدبلوماسي وأهم المكاسب التي حققتها الدبلوماسية الصحراوية والتي كان آخرها قرارت القمة الأفريقية الـ30.

فيما تطرق المنسق الصحراوي مع المينورسو، أمحمد خداد، إلى تطورات القضية الصحراوية على مستوى الاتحاد الأوروبي والمعركة القانونية بخصوص نهب الثروات الطبيعية الصحراوية من قبل المحتل المغربي بشكل غير قانوني.

للإشارة، حضر اختتام أشغال الاجتماع الموسع لأركان جيش التحرير الشعبي الصحراوي إلى جانب الرئيس إبراهيم غالي، عددٌ كبير من أعضاء الأمانة الوطنية للجبهة وإطارات الجيش.

المصدر: وكالة الأنباء الصحراوية (واص)

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *